fbpx

الفيتامينات المهمة لانقاص الوزن مع النظام الغذائي

إلى جانب اتباعك لنظام غذائي صحي وممارسة الرياضة بشكل منتظم، فقد يساعد استهلاكك  لبعض الفيتامينات المهمة سواء من خلال الأطعمة أو المكملات الغذائية في رحلة إنقاص وزنك،

وفي هذه المقالة سنستعرض معا أهم هذه الفيتامينات التي تساعد على إنقاص الوزن.

فيتامينات تعزز إنقاص الوزن مع النظام الغذائي

إذا كنت تفكر في نظام لإنقاص الوزن، فيجب عليك أيضًا تناول بعض الفيتامينات المهمة لتكملة ما قد يفقده نظامك الغذائي التقييدي. وهذه بعض الفيتامينات الأكثر أهمية التي يحتاجها جسمك عندما يمر بعملية التخلص من الوزن.

في الواقع، يمكن لنقص الفيتامينات أن يبطئ أو يمنع فقدان الوزن، ولذلك تأكد من حصولك على الفيتامينات التالية:

فيتامين (أ):

يساعد هذا الفيتامين في دعم الجينات التي تمنع تخزين الأغذية كدهون، مما يقلل من حجم الخلايا الدهنية، ومن مصادره الجزر واللفت.

فيتامين ب 3 (النياسين):

ب 3 مهم خلال عملية إنقاص الوزن لأنه يزيد من معدلات هرمون الأديبونكتين، وهو هرمون مهم لفقدان الوزن ويتم  إفرازه من خلال الخلايا الدهنية، ومن مصادره التونة واللحم.

فيتامين (د):

فيتامين (د) من أفضل الفيتامينات التي تساعد في فقدان الدهون لأنه يعمل على تحسين التمثيل الغذائي للكربوهيدرات، ومن مصادره السلمون والتونة.

فيتامين (هـ):

فيتامين (هـ) مكلف بوقف تحول الخلايا إلى خلايا دهنية ناضجة، مما يساعد على انخفاض مستويات الدهون في الجسم، وأهم مصادره المكسرات والخضروات المورقة.

فيتامين ك:

لقد أثبتت الدراسات أن انخفاض مستويات فيتامين ك في الجسم قد يؤدي إلى زيادة الأنسجة الدهنية، ولذلك يجب تضمينه ضمن النظام الغذائي، ومن أهم مصادره الخضروات ذات الأوراق الخضراء واللحوم والأسماك.

الكالسيوم:

يعمل الكالسيوم الذي يتم تخزينه في الخلايا الدهنية مع فيتامين (د) لمساعدتك على التخلص من الدهون. وقد أظهرت الدراسات أنه كلما زادت نسبة الكالسيوم في الخلايا الدهنية، زادت كمية الدهون التي ستفرزها الخلية ليتم حرقها، ومن أهم مصادره البيض والزبادي.

الكروم:

هذا المركب مهم جدا في عملية جعل أجسامنا أكثر حساسية للأنسولين، وهو ما يساعد على تقليل الدهون في الجسم بالإضافة إلى زيادة كتلة العضلات، ومن أهم مصادره الفواكه والخضروات.

الإينوسيتول:

مثل فيتامين ب 3، لقد أثبتت الدراسات أن الإينوسيتول يساعد في زيادة مستويات الأديبونيكتين، وهو ما يلعب دورًا مهمًا في فقدان الوزن وحرق الدهون، ومن أهم مصادره الحبوب الكاملة والفواكه.

حمض ليبويك:

يعد من الأحماض التي تعمل على تحسين امتصاص الجلوكوز في الخلايا، مما يساعد أجسامنا على حرق المزيد من الكربوهيدرات، ومن أهم مصادره الجزر والبروكلي.

المغنيسيوم:

يرتبط انخفاض مستويات المغنيسيوم في الخلايا بعدم القدرة على استخدام الجلوكوز في الطاقة، مما يعني أنه يتم تخزينه كدهون بدلاً من ذلك، ولذلك ينصح بتضمينه في نظامك الغذائي، ومن أهم مصادره الحبوب الكاملة والشيكولاته الداكنة.

الأحماض الدهنية أوميغا 3:

تلعب الأحماض الدهنية أوميغا 3 دورًا هامًا في تسهيل عملية فقدان الوزن عن طريق تنشيط الإنزيمات التي تؤدي إلى حرق الدهون في الخلايا، ومن أهم مصادرها السلمون والتونة.

البيوتين:

يعد البيوتين من أفضل الطرق لتعزيز عملية الأيض عن طريق المساعدة في استقرار نسبة السكر في الدم وخفض الأنسولين.

الزنك:

لقد أثبتت الدراسات أن نقص الزنك يمكن أن يفتح الشهية ولذلك ينصح بتناول الأطعمة التي تحتوي على الزنك لقمع الشهية مثل اللحوم، البقوليات والبذور والمكسرات.

وأخيرًا يعد تضمين تلك الفيتامينات الهامة عند بدء برنامج إنقاص الوزن طريقة رائعة للتأكد من أن جسمك يحتوي على العناصر الغذائية التي يحتاجها لإنقاص وزنه والبقاء بصحة جيدة.

 

وغالبًا ما يتم التغاضي عن هذه الخطوة البسيطة عند بدء أي ريجيم، وإذا أردت معرفة ما يحتاجه جسمك من فيتامينات مع نظامك الغذائي فلا تترد في استشارة أخصائي التغذية الخاص بالموقع.

 

1
يا هلا ..
كيف ممكن نساعدكم
Powered by
Shares